2017 September 22 - جمعه 31 شهرويور 1396
ولادت حضرت مهدی (عجل الله تعالي فرجه الشريف) در کتب اهل سنت
کد مطلب: ٩١٨١ تاریخ انتشار: ٢١ ارديبهشت ١٣٩٦ - ١٣:٤٧ تعداد بازدید: 1550
مستندات تصویری » اسناد تصویری
ولادت حضرت مهدی (عجل الله تعالي فرجه الشريف) در کتب اهل سنت


ابن حجر عسقلاني:

ابن حجر عسقلاني، يكي از بزرگان تاريخ اهل سنت در علم رجال، درايه، حديث ، تاريخ و انساب در كتاب لسان الميزان خود در شرح حال جعفر بن علي بن محمد، وي را برادر امام حسن عسكري عليه السلام معرفي مي كند و آن امام را به عنوان پدر امام زمان عجل الله تعالي فرجه الشريف معرفي مي كند:

جعفر بن علي بن محمد بن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الحسيني أخو الحسن الذي يقال له العسكري و هو الحادي عشر من الأئمة الإمامية ووالد محمد صاحب السرداب

جعفر بن علي بن محمد بن علي بن محمد بن علي بن موسى بن جعفر بن محمد بن علي بن حسين بن علي بن ابي طالب الحسيني، وي برادر حسن [عليه السلام] است كه به او عسكري گفته مي شود و يازدهمين امام از امامان شيعه و پدر محمد (امام زمان عج) ـ همان كسي كه غيبتش در سرداب بود، مي­باشد.

لسان الميزان، جلد 2، صفحه 460.

 


 

شمس الدين ذهبي :

وي كه كي از علماي بزرگ اهل سنت در زمينه علم رجال، درايه‌، تاريخ و ... مي باشد در كتاب تاريخ الإسلام در شرح حال امام عسكري عليه السلام مي نويسد:

الحسن بن علي بن محمد بن علي الرضا بن موسي بن جعفر الصادق . أبو محمد الهاشمي الحسيني أحد أئمة الشيعة الذين تدعي الشيعة عصمتهم ... وهو والد منتظر الرافضة ... وأما ابنه محمد بن الحسن الذي يدعوه الرافضة القائم الخلف الحجة ، فولد سنة ثمان وخمسين ، وقيل : سنة ست وخمسين . عاش بعد أبيه سنتين ثم عدم ، ولم يعلم كيف مات . وأمه أم ولد .

حسن بن علي بن محمد ... عليه السلام يكي از ائمه شيعه است كه آن ها اعتقاد به عصمت آنان دارد.

او پدر همان شخصي است كه شيعيان منتظر او هستند... فرزندش محمد بن حسن است كه شيعيان او را قائم و خلف الحجه مي نامند، در سال258 يا 256 به دنيا آمد و دو سال بعد از پدرش زندگي كرد و سپس غايب شد و مشخص نشد كه چگونه از دنيا رفت. مادر وي نيز كنيز بود.

تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام، ج19، ص113.

 

 

سبط بن الجوزي حنفي:
سبط بن جوزي حنفي، در كتاب تذكرهء الخواص فصلي را به امام زمان عليه السلام و مشخصات آن حضرت اختصاص داده است:
ذكر أولاده منهم محمد الإمام
فصل في ذكر الحجة المهدي
محمد بن الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب ، وكنيته أبو عبد الله وأبو القاسم وهو الخلف الحجة صاحب الزمان القائم والمنتظر والتالي وهو آخر الأئمة ، وقال : ويقال له ذو الإسمين محمد وأبو القاسم قالوا : أمه أم ولد يقال لها : صقيل.

يكي از فرزندان امام عسكري، امام محمد است.
فصلي در باره حجت و مهدي
محمد بن الحسن بن علي .... كنيه اش ابو عبد الله و أبو القاسم است . او همان خلف حجت، صاحب الزمان، قائم، منتظر و آخرين نفر از ائمه است. برخي گفته اند كه او دو اسم داشته: يكي محمد و ديگري ابو القاسم. گفته اند كه مادرش كنيز بوده كه نامش صقيل بود.

تذكرة الخواص، ص363 -364.

 


 

مسعودي شافعي :
علي بن الحسين مسعودي، يكي از بزرگان شافعي مذهب در كتاب معتبر مروج الذهب تصريح به ولادت حضرت مهدي عليه السلام كرده است:
الإمام الثاني عشر
وفي سنة ستين ومائتين قبض أبو محمد الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام في خلافة المعتمد، وهو ابن تسع وعشرين سنة، وهو أبو المهدي المنتظر، والإِمام الثاني عشر عند القطِعية من الإِمامية،

در سال 260هـ ابو محمد حسن بن علي ... در زمان خلافت معتمد و در سال 29 سالگي از دنيا رفت. او پدر مهدي منتظر است كه امام دوازدهم از ديدگاه شيعيان دوازده امامي به شمار مي رود.
مروج الذهب ج 4 ص
160

 

ابن خلکان:

ابن خلکان از علمای اهل سنت پیرامون ولادت حضرت مهدی می نویسد:

أبو القاسم المنتظر

أبو القاسم محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي بن محمد الجواد المذكور قبله ، ثاني عشر الأئمة الاثني عشر علي اعتقاد الإمامية ، المعروف بالحجة ، وهو الذي تزعم الشيعة أنه المنتظر والقائم والمهدي، وهو صاحب السردب عندهم، وأقاويلهم فيه كثيرة، وهم ينتظرون ظهوره في آخر الزمان من السرداب بسر من رأيز

كانت ولادته يوم الجمعة منتصف شعبان سنة خمس و خمسين ومأتين، ولما توفي أبوه _ وقد سبق ذكره ـ كان عمره خمس سنين، وإسم أمه خمط وقيل نرجس.

أبو القاسم المنتظر محمد بن الحسن العسكري ...

در نيمه شعبان سال 255 هجري در روز جمعه به دنيا آمد و هنگامي كه پدرش از دنيا رفت، پنج ساله بود . نام مادرش خمط بوده و گفته شده كه اسمش نرجس بوده است.

وفيات الأعيان، ج4 ، ص176

 


 ابو الفداء:
عماد الدين أبو الفداء نويسنده كتاب تاريخ مشهور المختصر في أخبار البشر در شرح حال امام عسكري عليه السلام مي نويسد:
وكانت ولادة الحسن العسكري المذكور، في سنة ثلاثين ومائتين، وتوفي في سنة ستين ومائتين في ربيع الأول، وقيل في جمادي الأولي، بسرمن رأي، ودفن إِلي جانب أبيه علي الزكي المذكور، والحسن العسكري المذكور، هو والد محمد المنتظر، صاحب السرداب، ومحمد المنتظر المذكور هو ثاني عشر الأئمة الاثني عشر، علي رأي الإِمامية، ويقال له القائم، والمهدي، والحجة. وولد المنتظر المذكور، في سنة خمس وخمسين ومائتين.
ولادت امام حسن عسكري در ساله 230 و وفات آن حضرت در سال 260 هجري در شهر سامرا بوده و در كنار پدرش علي الزكي [امام هادي عليه السلام] دفن شد.
امام عسكري پدر محمد منتظر و صاحب سرداب است. محمد منتظر ، امام دوازهم بنابر اعتقاد شيعيان است كه به او قائم ، مهدي و حجت مي گويند . او در سال 255 به دنيا آمده است.

المختصر في أخبار البشر ج 2 ص 45





Share
* نام:
* پست الکترونیکی:
* متن نظر :
* کد امنیتی:
  

آخرین مطالب
پربحث ترین ها
پربازدیدترین ها