2017 September 22 - ‫السبت 01 محرم 1439
مَسَاحَةُ لِلْحِوار ، مِنْ اَجْلِ اْلْوِفاقْ وَ مَعْرِفَةِ اْلْحَقِيْقَةْ
رقم المطلب: ٥٦٩ تاریخ النشر: ٢٨ ذیقعده ١٤٣٨ - ١٦:١١ عدد المشاهدة: 42
المکتبة » عام
مَسَاحَةُ لِلْحِوار ، مِنْ اَجْلِ اْلْوِفاقْ وَ مَعْرِفَةِ اْلْحَقِيْقَةْ

 

 

اسم الکتاب: مَسَاحَةُ لِلْحِوار ، مِنْ اَجْلِ اْلْوِفاقْ وَ مَعْرِفَةِ اْلْحَقِيْقَةْ

المؤلف: أحمد حُسَينْ يعقوب

 

فهرس المطالب 

    الباب الأول: مفهوم الشيعة والتشيع
  
    الفصل الأول: معنى كلمة شيعة
  
    الفصل الثاني: معنى كلمة شيعة في السياق التاريخي
  
    الفصل الثالث: تدبير النبي وتدبير الشيع العربية
  
    الفصل الرابع: شيعة أهل بيت النبوة، تكوّن وفرق

    الباب الثاني: الإمامة بعد وفاة النبي
  
    الفصل الأول: التنكر لنصوص الإمامة
  
    الفصل الثاني: النصوص الشرعية الدالة على خلافة علي وإمامته

    الباب الثالث: عقيدة كل من الشيعة والسنة في جمع القرآن الكريم وذات رسول الله والأئمة من بعده، ومصادر التشريع
  
    الفصل الأول: عقيدة أهل بيت النبوة وشيعتهم في جمع القرآن الكريم
  
    الفصل الثاني: عقيدة أهل بيت النبوة وشيعتهم في رسول الله محمد (ص) والأئمة من بعده

    الباب الرابع: نظرية عدالة الصحابة
  
    الفصل الأول: نظرية عدالة الصحابة عند الخلفاء وشيعتهم
  
    الفصل الثاني: الصحابة والصحبة في مفهوم أهل بيت النبوة وشيعتهم

    الباب الخامس: التقية والمتعة في الإسلام وعند شيعة أهل بيت النبوة
  
    الفصل الأول: التقية
  
    الفصل الثاني: المتعة في الإسلام وعند شيعة أهل بيت النبوة

  الباب السادس: الاختلافات الفقهية بين شيعة أهل بيت النبوة، وشيعة الخلفاء (أهل السنة(
  
    الفصل الأول: الوضع الأمثل وبذور الاختلاف
  
    الفصل الثاني: محاولة لتقديم الإسلام في جو الخلاف والاختلاف
  
    الفصل الثالث: نماذج من الخلاف والاختلاف بين المسلمين

    الباب السابع: الدعوة إلى وحدة المسلمين
  
    الفصل الأول: أسباب الخلاف والاختلاف
  
    الفصل الثاني: منهاج دولة البطون التربوي والتعليمي
  
    الفصل الثالث: من هم المراجع بعد الصحابة وسقوط دولة البطون؟

مقدمة:

في مساحة تتسع للأنا وللآخر المتعدد، يسعى الباحث أحمد حسين يعقوب إلى الحوار، وإن كان محاوره يقول: (وبالرغم من سعة صدري وتسامحي إلا أن مجرد ذكر كلمة (شيعة) كاف لإثارة حنقي ونفوري حتى لكأنني مسكون في لا شعوري بكراهية الشيعة والتشيع...).

يسعى الباحث إلى الحوار ممتلكاً عدة من سعة الإطلاع وحسن استيعاب الفكر السياسي: قديمه وحديثه، ورغبة في معرفة الحقيقة وجعلها بديلاً من الكره الكامن في اللاشعور وطريق هداية إلى الصواب في عالم معقد اختلطت فيه الأمور وضاع الهدى.

يتفق أحمد حسين يعقوب ومحاوره: صديقه المثقف السني أن يعقدا عدة جلسات يجريان فيها الحوار الفكري، فيقدم المحاور، في الجلسة الأولى سلسلة متماسكة من الأسئلة حول موضوع معين، فيحمل هذه الأسئلة، ليضع في مدة كافية إجابات موثقة عنها، ثم يقدم هذه الإجابات إلى محاوره، يقرأها هذا، ويعود ليقدم طائفة جديدة من الأسئلة، وهكذا دواليك إلى أن يتم الوفاق على أحد أمرين: إما أن يبقى الصديق أسيراً لما سماه (السكن اللاشعوري) أو تتغير نظرته ومشاعره فيجد في التشيع طريق الهدى.

وهذا ما كان، فتم الحوار...

صاغ الصديق أسئلة تتعلق بسبع قضايا أساسية هي:

1 - مفهوم الشيعة والتشيع ومسار تكونه التاريخي، وانتشاره.

2 - الإمامة بعد وفاة النبي، وطبيعة الخلاف الذي حدث في هذا الصدد جعل المسلمين فرقاً، وحجج كل فريق النصية والاجتهادية.

3 - مصادر التشريع، وما يتصل بها من جمع القرآن الكريم وذات رسول الله (ص) والأئمة (ع).

4 - نظرية عدالة الصحابة.

5 - التقية والمتعة في الإسلام، وعند شيعة أهل بيت النبوة.

6 - الاختلافات الفقهية بين شيعة أهل بيت النبوة وشيعة الخلفاء (أهل السنة).

7 - الدعوة إلى وحدة المسلمين.

وقد أجاب الباحث عن هذه الأسئلة إجابات موثقة، وجرى حوار معمق بشأنها أدى إلى وفاق على أمر نترك للقارئ أن يتوصل إليه من خلال المشاركة في هذا الحوار الموضوعي المعمق الهادف إلى تحقيق وحدة أساسها المعرفة، فعسى أن يهدينا الله إلى ذلك، وهو نعم المولى ونعم النصير.

رابط تحمیل الکتاب بصیغة PDF 

 
 


Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة