2017 October 21 - ‫الأحد 30 محرم 1439
هل وجد حسب مصادر الشيعة و اهل السنة، بین313 شخصا من اصحاب الامام المهدی (عج) أحدا من النساء؟ (طبعة جديدة)
رقم المطلب: ٣٥٤ تاریخ النشر: ٢٠ شوال ١٤٣٨ - ١٦:٣٨ عدد المشاهدة: 153
الأسئلة و الأجوبة » المهدوية
هل وجد حسب مصادر الشيعة و اهل السنة، بین313 شخصا من اصحاب الامام المهدی (عج) أحدا من النساء؟ (طبعة جديدة)

السائلة: ليلا مشكاني

الجواب:

لم یمکن لنا ان نبیّن عدد النساء فی اصحاب الإمام المهدي (عجل الله تعالي فرجه الشريف) ب الدقة، و حتی یورد الشک فی ان هل یوجد بین اصحاب الإمام أحدا من النساء ؛ لأن عدد کثیر من الروايات التي وردت فی عدد 313 من اصحاب الإمام المهدی (عج) فی الكتب المعتبرة عند الشيعة و اهل السنة ، کلها ذکرت ان اصحابه من الرجال و فقط بين هذه الروايات، توجد رواية واحدة من الشيعة و رواية واحدة ایضا من اهل السنة تقول ان بين اصحابه الخاص، خمسون منهم من النساء.

وفقا لهذا ، فی هذه المقالة ندرس فی البدایة الروايات التي تبین لنا الرجال من اصحاب الإمام ع، من مصادر اهل السنة و الشيعة و فی الختام ندرس الروايات التي ذکر فیها ان النساء من اصحاب الإمام المهدی (عج) .

الف: مصادر اهل السنة

توجد فی مصادر اهل السنة روايات عدیدة فی عدد اصحاب الإمام المهدي (عجل الله تعالي فرجه الشريف) انهم من الرجال :

الرواية الاولی

الحاكم النيسابوري نقل رواية صحيحة فی عدد اصحاب الإمام المهدي عليه السلام :

حدثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا الحسن بن علي بن عفان العامري ثنا عمرو بن محمد العنقزي ثنا يونس بن أبي إسحاق أخبرني عمار الدهني عن أبي الطفيل عن محمد بن الحنفية قال كنا عند علي رضي الله عنه فسأله رجل عن المهدي فقال علي رضي الله عنه هيهات ثم عقد بيده سبعا فقال: ذاك يخرج في آخر الزمان إذا قال الرجل الله الله قتل فيجمع الله تعالي له قوما قزع كقزع السحاب يؤلف الله بين قلوبهم لا يستوحشون إلي أحد ولا يفرحون بأحد يدخل فيهم علي عدة أصحاب بدر لم يسبقهم الأولون ولا يدركهم الآخرون وعلي عدد أصحاب طالوت الذين جاوزوا معه النهر

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (المتوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج 4 ، ص 596، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

هو يقول فی سند هذه الرواية :

هذا حديث صحيح علي شرط الشيخين ولم يخرجاه.

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (المتوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج 4 ، ص 596، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

المقدسي الشافعي السلمي، جمال الدين، يوسف بن يحيي بن علي (المتوفی: 685 هـ)، عقد الدرر في أخبار المنتظر، ج 1 ص 199، طبق برنامج الجامع الكبير.

الذهبي ایضا یقول فی هذه الرواية :

علي شرط البخاري ومسلم

الحاكم النيسابوري، ابو عبدالله محمد بن عبدالله (المتوفی 405 هـ)، المستدرك علي الصحيحين، ج 4 ، ص 596، تحقيق: مصطفي عبد القادر عطا، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت الطبعة: الأولي، 1411هـ - 1990م.

الرواية الثانیة

ذکر الطبرانی رواية فی معجم الكبير هکذا :

حدثنا أَحْمَدُ بن مُوسَي الشَّامِي الْبَصْرِي ثنا سَهْلُ بن تَمَامِ بن بَزِيعٍ ثنا عِمْرَانُ الْقَطَّانُ عن قَتَادَةَ عن أبي الْخَلِيلِ عن عبد اللَّهِ بن الْحَارِثِ عن أُمِّ سَلَمَةَ قالت قال رسول اللَّهِ صلي اللَّهُ عليه وسلم يبَايعُ لِرَجُلٍ بين الرُّكْنِوَالْمَقَامِ عِدَّةُ أَهْلِ بَدْرٍ فَيأْتِيهِ عَصَائِبُ أَهْلِ الْعِرَاقِ وَأَبْدَالُ أَهْلِ الشَّامِ فَيغْزُوَهُمْ جَيشٌ من أَهْلِ الشَّامِ حتي إذا كَانُوا بِالْبَيدَاءِ خُسِفَ بِهِمْ يغْزُوهُمْ رَجُلٌ من قُرَيشٍ أَخْوَالُهُ كَلْبٌ فَيلْتَقُونَ فَيهْزِمُهُمْ فَكَانَ يقَالُ الْخَائِبُ من خَابَ من غَنِيمَةِ كَلْبٍ

الطبراني، ابوالقاسم سليمان بن أحمد بن أيوب (المتوفی360هـ)، المعجم الكبير، ج 23، ص 295، تحقيق: حمدي بن عبدالمجيد السلفي، ناشر: مكتبة الزهراء - الموصل، الطبعة: الثانية، 1404هـ - 1983م.

الهيثمي ایضا نقل هذه الرواية و قال :

رواه الطبراني في الكبير والأوسط باختصار وفيه عمران القطان وثقه ابن حبان

وضعفه جماعة و بقية رجاله رجال الصحيح.

الهيثمي، ابوالحسن نور الدين علي بن أبي بكر (المتوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج 7، ص 314، ناشر: دار الريان للتراث/ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت - 1407هـ.

من اللازم ان نقول ان قطان وثق من قبل عدة اشخاص ایضا .

وثقه ابن حجر و قال :

عمران بن داور بفتح الواو بعدها راء أبو العوام القطان البصري صدوق يهم.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفی852هـ)، تقريب التهذيب، ج1، ص429، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 - 1986.

العجلي ایضا وثقه :

عمران بن داور العمي بصري ثقة.

العجلي، أبي الحسن أحمد بن عبد الله بن صالح (المتوفی 261هـ)، معرفة الثقات من رجال أهل العلم والحديث ومن الضعفاء وذكر مذاهبهم وأخبارهم، ج2، ص189، تحقيق: عبد العليم عبد العظيم البستوي، ناشر: مكتبة الدار - المدينة المنورة - السعودية، الطبعة: الأولي، 1405 - 1985م.

الرواية الثالثة

نقل ابن نعيم رواية صحيحة عن النبی صلي الله عليه و آله اشیر فیها الی عدد اصحاب الامام المهدي (عج) هکذا :

حدثنا أبو يوسف المقدسي عن عبد الملك بن أبي سليمان عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده قال قال رسول الله صلي الله عليه وسلم في ذي القعدة تحازب القبائل وعامئذ ينتهب الحاج فتكون ملحمة بمني فيكثر فيها القتلي وتسفك فيها الدماء حتي تسيل دماؤهم علي عقبة الجمرة حتي يهرب صاحبهم فيؤتي [ به ] بين الركن والمقام فيبايع وهو كارة ويقال له ان أبيت ضربنا عنقك فيبايعه مثل عدة أهل بدر يرضي عنه ساكن السماء وساكن الأرض.

المروزي، أبو عبد الله نعيم بن حماد (المتوفی288هـ) ، كتاب الفتن، ج 1، ص 341، تحقيق : سمير أمين الزهيري ، ناشر : مكتبة التوحيد - القاهرة ، الطبعة : الأولي ، 1412هـ.

دراسة السند

عبدالملك بن أبي سليمان

هو من رواة صحيح البخاري و مسلم

وثقه ابن حجر و قال :

عبد الملك بن أبي سليمان ميسرة العرزمي ...المفتوحة صدوق.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفی852هـ)، تقريب التهذيب، ج1، ص363، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 - 1986.

العجلي ایضا یقول :

عبد الملك بن أبي سليمان العرزمي كوفي ثقة ثبت في الحديث.

العجلي، أبي الحسن أحمد بن عبد الله بن صالح (المتوفی 261هـ)، معرفة الثقات من رجال أهل العلم والحديث ومن الضعفاء وذكر مذاهبهم وأخبارهم، ج2 ص103، تحقيق: عبد العليم عبد العظيم البستوي، ناشر: مكتبة الدار - المدينة المنورة - السعودية، الطبعة: الأولي، 1405 - 1985م.

ابن سعد یقول فیه ایضا :

عبد الملك بن أبي سليمان العرزمي ...وكان ثقة مأمونا ثبتا.

الزهري، محمد بن سعد بن منيع ابوعبدالله البصري (المتوفی230هـ)، الطبقات الكبري، ج6 ، ص350،، ناشر: دار صادر - بيروت.

الذهبی ایضا عرفه انه الحافظ الكبير :

عبد الملك بن أبي سليمان العرزمي الكوفي الحافظ الكبير.

الذهبي الشافعي، شمس الدين ابوعبد الله محمد بن أحمد بن عثمان (المتوفی 748 هـ)، تذكرة الحفاظ، ج1 ص155، ناشر: دار الكتب العلمية - بيروت، الطبعة: الأولي.

عمر بن شعيب

هو من رواة صحيح البخاري و مسلم

ابن حجر یقول فیه :

عمرو بن شعيب بن محمد بن عبد الله بن عمرو بن العاص صدوق.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفی852هـ)، تقريب التهذيب، ج1 ص423، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 - 1986.

العجلي ایضا وثقه :

عمرو بن شعيب بن محمد بن عبد الله بن عمرو بن العاص ثقة.

العجلي، أبي الحسن أحمد بن عبد الله بن صالح (المتوفی 261هـ)، معرفة الثقات من رجال أهل العلم والحديث ومن الضعفاء وذكر مذاهبهم وأخبارهم، ج2 ص177، تحقيق: عبد العليم عبد العظيم البستوي، ناشر: مكتبة الدار - المدينة المنورة - السعودية، الطبعة: الأولي، 1405 - 1985م.

شعيب بن محمد

ابن حجر یقول فیه :

شعيب بن محمد بن عبد الله بن عمرو بن العاص صدوق ثبت.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفی852هـ)، تقريب التهذيب، ج1 ص267، تحقيق: محمد عوامة، ناشر: دار الرشيد - سوريا، الطبعة: الأولي، 1406 - 1986.

ابن حبان ایضا ذکره فی الثقات

شعيب بن محمد بن عبد الله.

التميمي البستي، ابوحاتم محمد بن حبان بن أحمد (المتوفی354 هـ)، الثقات، ج6 ص437، تحقيق السيد شرف الدين أحمد، ناشر: دار الفكر، الطبعة: الأولي، 1395هـ - 1975م.

عبدالله بن عمرو بن عاص

هو من الصحابة کما ذکره ابن حجر فی کتابه الإصابة :

عبد الله بن عمرو بن العاص بن وائل.

العسقلاني الشافعي، أحمد بن علي بن حجر ابوالفضل (المتوفی852هـ)، الإصابة في تمييز الصحابة، ج 4 ص 192، تحقيق: علي محمد البجاوي، ناشر: دار الجيل - بيروت، الطبعة: الأولي، 1412هـ - 1992م.گ

الرواية الرابعة

ابن نعيم نقل رواية عن الزهري ان عدد اصحاب الإمام المهدي عليه السلام 314 رجلا :

حدثنا عبد الله بن مروان عن سعيد بن يزيد عن الزهري قال يخرج المهدي من مكة بعد الخسف في ثلثمائة وأربعة عشر رجلا عدة أهل بدر.

المروزي، أبو عبد الله نعيم بن حماد (المتوفی288هـ) ، كتاب الفتن ، ج 1، ص 351، تحقيق : سمير أمين الزهيري ، ناشر : مكتبة التوحيد - القاهرة ، الطبعة : الأولي ، 1412هـ.

الرواية الخامسة

ابن نعيم ایضا ذکر رواية أخری هکذا :

حدثنا سعيد أبو عثمان عن جابر عن عن أبي جعفر قال ثم يظهر المهدي بمكة عند العشاء ....سنته فيظهر في ثلثمائة وثلاثة عشر رجلا عدة أهل بدر.

المروزي، أبو عبد الله نعيم بن حماد (المتوفی288هـ) ، كتاب الفتن ، ج 1، ص 345، تحقيق : سمير أمين الزهيري ، ناشر : مكتبة التوحيد - القاهرة ، الطبعة : الأولي ، 1412هـ.

الرواية السادسة

نقل الفاكهي رواية عن ابن سيرين هکذا :

حدثنا علي بن المنذر قال ثنا محمد بن فضيل بن غزوان قال حدثنا أشعث عن ابن سيرين قال يبايع المهدي بين الحجر والمقام علي عدة أهل بدر ثلاثمائة وثلاثة عشر.

الفاكهي، محمد بن إسحاق بن العباس ابوعبد الله (المتوفی275هـ)، أخبار مكة في قديم الدهر وحديثه، ج 1، ص470، تحقيق د. عبد الملك عبد الله دهيش، ناشر: دار خضر - بيروت، الطبعة: الثانية، 1414هـ.

الرواية السابعة

المقدسي نقل رواية و ذکر فیه ان عدد اصحاب الإمام المهدي عليه السلام ایضا هکذا :

ثم قال عليه السلام : فيجمع الله عز وجل أصحابه علي عدد أهل بدر ، وعلي عدد أصحاب طالوت ، ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلاً ، .....

المقدسي الشافعي السلمي، جمال الدين، يوسف بن يحيي بن علي (المتوفي: 685 هـ)، عقد الدرر في أخبار المنتظر، ج1 ص 161، طبق برنامج الجامع الكبير.

الروایة الثامنة

المقدسي نقل رواية أخری هکذا :

وقيل : إنه يخرج من واد بأرض الشام ... ، ويكونون علي عدد أهل بدر ، ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلاً ، ثم تجتمع إليه المؤمنون.

المقدسي الشافعي السلمي، جمال الدين، يوسف بن يحيي بن علي (المتوفی: 685 هـ)، عقد الدرر في أخبار المنتظر، ج 1، ص 149، طبق برنامج الجامع الكبير.

حسب هذه الروايات عدد اصحاب الامام المهدي عليه السلام 313 شخصا و لم یذکر اسما من النساء فی هذه الروايات البتة الطبراني نقل رواية عن النبی صلي الله عليه و آله فی عدد اصحاب الامام المهدی عج انهم 314 شخصا و یوجد بینهم من النساء . 
 هو يقول حولها هکذا :

حدثنا محمد بن عثمان بن أبي شيبة قال حدثنا محمد بن عمران بن أبي ليلي قال حدثنا المطلب بن زياد عن ليث عن أبي جعفر محمد بن علي بن حسين عن أم سلمة قالت قال رسول الله صلي الله عليه وسلم يسير ملك المشرق إلي ملك المغرب فيقتله ثم يسير ملك المغرب إلي ملك المشرق فيقتله فيبعث جيشا إلي المدينة فيخسف بهم ثم يبعث جيشا فيسبي ناسا من اهل المدينة فيعوذ عائذ بالحرم فيجتمع الناس إليه كالطائر الواردة المتفرقة حتي تجمع إليه ثلاثمائة واربع عشر فيهم نسوة فيظهر علي كل جبار وبن جبار ويظهر من العدل ما يتمني له الاحياء امواتهم فيحيا سبع سنين فان زاد ساعة فاربع عشرة ثم ما تحت الأرض خير مما فوقها.

الطبراني، ابوالقاسم سليمان بن أحمد بن أيوب (المتوفی360هـ)، المعجم الأوسط، ج 5 ، ص 334، تحقيق: طارق بن عوض الله بن محمد، عبد المحسن بن إبراهيم الحسيني، ناشر: دار الحرمين - القاهرة - 1415هـ.

الهيثمي ذکر هذه الرواية و یقول فیها هکذا :

رواه الطبراني في الاوسط وفيه ليث بن أبي سليم وهو مدلس وبقية رجاله ثقات.

الهيثمي، ابوالحسن نور الدين علي بن أبي بكر (المتوفی 807 هـ)، مجمع الزوائد ومنبع الفوائد، ج 7 ، ص 315، ناشر: دار الريان للتراث/ دار الكتاب العربي - القاهرة، بيروت - 1407هـ.

هذه الرواية مع انها من حیث السند کما قال الهيثمي ان فی رواتها بعض المدلسین ، لم تسطع ان تقابل الروایات العدیدة التی لم یذکر فیها اسم النساء .

ب: مصادر الشيعة

روايات فی هذا المجال عدیدة فی كتب الشيعة حتی لا تحتاج الدراسة فی السند ، لکن ندرس سند رواية علی سبیل المثال و نذکر بقيتها من دون دراسة فی السند :

الرواية الاولی

المرحوم الشيخ الصدوق نقل رواية صحيحة بهذا السند هکذا :

وَبِهَذَا الْإِسْنَادِ عَنْ أَبَانِ بْنِ تَغْلِبَ قَالَ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام سَيأْتِي فِي مَسْجِدِكُمْ ثَلَاثُمِائَةٍ وَثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا يعْنِي مَسْجِدَ مَكَّةَ يعْلَمُ أَهْلُ مَكَّةَ أَنَّهُ لَمْ يلِدْهُمْ آبَاؤُهُمْ وَلَا أَجْدَادُهُمْ عَلَيهِمُ السُّيوفُ مَكْتُوبٌ عَلَي كُلِّ سَيفٍ كَلِمَةٌ تَفْتَحُ أَلْفَع كَلِمَةٍ فَيبْعَثُ اللَّهُ تَبَارَكَ وَ تَعَالَي رِيحاً فَتُنَادِي بِكُلِّ وَادٍ هَذَا الْمَهْدِي يقْضِي بِقَضَاءِ دَاوُدَ وَسُلَيمَانَ عليهما السلام وَلَا يرِيدُ عَلَيهِ بَينَةً.

الصدوق، ابوجعفر محمد بن علي بن الحسين (المتوفی381هـ)، كمال الدين و تمام النعمة، ص671، تحقيق: علي اكبر الغفاري، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي ( التابعة ) لجماعة المدرسين ـ قم، 1405هـ . (مكتبة اهل بيت)

دراسة السند

سند هذا الحديث نفس سند الرواية التی ذکرت قبل هذه الرواية فی كتاب كمال الدين و تمام النعمة و هی هکذا:

محمد بن الحسن بن وليد:

النجاشي یقول فیه هکذا :

شيخ القميين وفقيههم، ومتقدمهم ووجههم ثقة ثقة، عين...

رجال النجاشي، ص383.

الشيخ الطوسي ایضا یقول:

جليل القدر، عارف بالرجال، موثوق به... جليل القدر، بصير بالفقه، ثقة.

الفهرست، ص237

محمد بن الحسن بن فروخ الصفار

النجاشي یقول :

كان وجها في أصحابنا القميين، ثقة، عظيم القدر، راجحا، قليل السقط في الرواية.

رجال النجاشي، ص354

يعقوب بن يزيد

النجاشي یقول

وكان ثقة صدوقا...

رجال النجاشي، ص450.

الشيخ الطوسي یقول :

كثير الرواية، ثقة.

الفهرست، ص264

محمد بن أبي عمير:

هو من افضل الرواة عند الشيعة و یعد من اصحاب الاجماع ؛ يعني هو من الذین اتفقت الشیعة علی قبول الرواية التي تصل الیه بسند صحيح .

النجاشي یقول فیه هکذا :

جليل القدر، عظيم المنزلة فينا وعند المخالفين...

رجال النجاشي، ص32.

الشيخ الطوسي ایضا یقول :

وكان من أوثق الناس عند الخاصة والعامة، وأنسكهم نسكا، وأورعهم وأعبدهم.

الفهرست، ص218

أبان بن عثمان الأحمر

المرحوم الكشي عده من اصحاب الاجماع :

أجمعت العصابة علي تصحيح ما يصح من هؤلاء وتصديقهم لما يقولون وأقروا لهم بالفقه، من دون أولئك الستة الذين عددناهم وسميناهم، ستة نفر: جميل بن دراج. وعبد الله بن مسكان، وعبد الله بن بكير، وحماد بن عيسي، وحماد ابن عثمان، وأبان بن عثمان.

رجال الكشي، ج2، ص673

أبان بن تغلب

النجاشي یقول

عظيم المنزلة في أصحابنا، لقي علي بن الحسين، وأبا جعفر، وأبا عبد الله عليه السلام وروي عنهم، وكانت له عندهم منزلة وقدم.

رجال النجاشي، ص10.

الشيخ الطوسي ایضا یقول

ثقة، جليل القدر، عظيم المنزلة في أصحابنا.

الفهرست، ص57

بناء علی هذا الرواية من حیث السند معتبرة

الرواية الثانیة

النعماني ذکر هذه الرواية هکذا :

أخبرنا أحمد بن محمد بن سعيد ، عن هؤلاء الرجال الأربعة ، عن ابن محبوب . وأخبرنا محمد بن يعقوب الكليني أبو جعفر ، قال : حدثني علي بن إبراهيم بن هاشم ، عن أبيه . قال : وحدثني محمد بن عمران ، قال : حدثنا أحمد بن محمد بن عيسي ، قال : وحدثنا علي بن محمد وغيره ، عن سهل بن زياد ، جميعا ، عن الحسن بن محبوب . قال : وحدثنا عبد الواحد بن عبد الله الموصلي ، عن أبي علي أحمد بن محمد بن أبي ناشر ، عن أحمد بن هلال ، عن الحسن بن محبوب ، عن عمرو بن أبي المقدام ، عن جابر بن يزيد الجعفي ، قال : " قال أبو جعفر محمد بن علي الباقر ( عليه السلام ) : يا جابر ، الزم الأرض ولا تحرك يدا ولا رجلا حتي تري علامات أذكرها لك إن أدركتها ... . فيجمع الله عليه أصحابه ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا، ويجمعهم الله له علي غير ميعاد قزعا كقزع الخريف .

النعماني ،محمد بن إبراهيم ،(متوفاي 380)، كتاب الغيبة، ص 288 - 291 ، تحقيق : فارس حسون كريم، قم ناشر : أنوار الهدي ، سال چاپ : 1422، چاپ : الأولي

هذه الرواية نقلت فی کثیر من کتب الشيعة و هی رواية معتبرة .

الرواية الثالثة

النعمانی ذکر هذه الرواية عن ابان هکذا :

أَخْبَرَنَا عَلِيُّ بْنُ الْحُسَيْنِ قَالَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَي الْعَطَّارُ قَالَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ حَسَّانَ الرَّازِيُّ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ الْكُوفِيِّ عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ مِهْرَانَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي حَمْزَةَ عَنْ أَبَانِ بْنِ تَغْلِبَ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ع أَنَّهُ قَالَ:سَيَبْعَثُ اللَّه ثَلَاثَمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا إِلَي مَسْجِدٍ بِمَكَّةَ يَعْلَمُ أَهْلُ مَكَّةَ أَنَّهُمْ لَمْ يُولَدُوا مِنْ آبَائِهِمْ وَ لَا أَجْدَادِهِمْ عَلَيْهِمْ سُيُوفٌ مَكْتُوبٌ عَلَيْهَا أَلْفُ كَلِمَةٍ كُلُّ كَلِمَةٍ مِفْتَاحُ أَلْفِ كَلِمَةٍ وَ يَبْعَثُ اللَّهُ الرِّيحَ مِنْ كُلِّ وَادٍ تَقُولُ هَذَا الْمَهْدِيُّ يَحْكُمُ بِحُكْمِ دَاوُدَ وَ لَا يُرِيدُ بَيِّنَةً.

النعماني ،محمد بن إبراهيم ،(المتوفی 380)، كتاب الغيبة، ص 328، تحقيق : فارس حسون كريم، قم ناشر : أنوار الهدي ، سنة الطبع: 1422، الطبعة : الأولي

الرواية الرابعة

الشيخ الطوسي نقل رواية فی هذا المجال هکذا :

حدثنا أبو سليمان أحمد بن هوذة الباهلي ، قال : حدثنا إبراهيم بن إسحاق النهاوندي بنهاوند سنة ثلاث وسبعين ومائة ، قال : حدثنا عبد الله بن حماد الأنصاري سنة تسع وعشرين ومائتين ، عن عبد الله بن بكير ، عن أبان بن تغلب ، قال : كنت مع جعفر بن محمد ( عليه السلام ) في مسجد بمكة وهو آخذ بيدي ، فقال : يا أبان ، سيأتي الله بثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا في مسجدكم هذا ، يعلم أهل مكة أنه لم يخلق آباءهم ولا أجدادهم بعد عليهم السيوف ، مكتوب علي كل سيف اسم الرجل واسم أبيه وحليته ونسبه ، ثم يأمر مناديا فينادي : هذا المهدي يقضي بقضاء داود وسليمان ، لا يسأل علي ذلك بينة.

الطوسي، الشيخ ابوجعفر محمد بن الحسن بن علي بن الحسن (المتوفی460هـ)، كتاب الغيبة، ص 328، تحقيق الشيخ عباد الله الطهراني/ الشيخ علي احمد ناصح، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية، الطبعة : الأولي، 1411هـ.

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، - ج 52 ، ص 369،تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الرواية الخامسة

نقل الصدوق رواية طویلة عن النبی صلي الله عليه و آله ذکر فیها عدد اصحاب الإمام المهدي عليه السلام هکذا:

حدثنا أبو الحسن أحمد بن ثابت الدواليبي بمدينة السلام قال : حدثنا محمد بن الفضل النحوي قال : حدثنا محمد بن علي بن عبد الصمد الكوفي قال : حدثنا علي بن عاصم ، عن محمد بن علي بن موسي ، عن أبيه علي بن موسي بن جعفر ، عن أبيه جعفر بن محمد ، عن أبيه محمد بن علي ، عن أبيه علي بن الحسين ، عن أبيه الحسين بن علي عليهما السلام قال : دخلت علي رسول الله صلي الله عليه وآله وعنده أبي بن كعب فقال رسول الله صلي الله عليه وآله : مرحبا بك يا أبا عبد الله يا زين السماوات والأرض...... يجْمَعُ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ لَهُ مِنْ أَقَاصِي الْبِلَادِ عَلَي عَدَدِ أَهْلِ بَدْرٍ ثَلَاثَمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا مَعَهُ صَحِيفَةٌ مَخْتُومَةٌ فِيهَا عَدَدُ أَصْحَابِهِ بِأَسْمَائِهِمْ وَ أَنْسَابِهِمْ وَ بُلْدَانِهِمْ وَ صَنَائِعِهِمْ وَ كَلَامِهِمْ وَ كُنَاهُمْ كَرَّارُونَ مُجِدُّونَ فِي طَاعَتِهِ

الصدوق، ابوجعفر محمد بن علي بن الحسين (المتوفی381هـ)، كمال الدين و تمام النعمة، ص 268، تحقيق: علي اكبر الغفاري، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي ( التابعة ) لجماعة المدرسين ـ قم، 1405هـ . (مكتبة اهل البيت)

الرواية السادسة

هو نقل عن الإمام السجاد عليه السلام هکذا :

حدثنا أحمد بن محمد بن يحيي العطار رضي الله عنه قال : حدثنا أبي : عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب ، عن محمد بن سنان ، عن أبي خالد القماط ، عن ضريس ، عن أبي خالد الكابلي ، عن سيد العابدين علي بن الحسين عليهما السلام قال : المفقودون عن فرشهم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا عدة أهل بدر فيصبحون بمكة ، وهو قول الله عز وجل : " أينما تكونوا يأت بكم الله جميعا وهم أصحاب القائم عليه السلام .

الصدوق، ابوجعفر محمد بن علي بن الحسين (المتوفی381هـ)، كمال الدين و تمام النعمة، ص 654، تحقيق: علي اكبر الغفاري، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي ( التابعة ) لجماعة المدرسين ـ قم، 1405هـ . (مكتبة اهل البيت)

الرواية السابعة

نقل النعماني عن الإمام الباقر عليه السلام روایة هکذا :

اخبرنا أحمد بن هوذة أبو سليمان ، قال : حدثني إبراهيم بن إسحاق النهاوندي ، عن عبد الله بن حماد الأنصاري ، عن أبي الجارود ، عن أبي جعفر الباقر ( عليه السلام ) ، قال : أصحاب القائم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا أولاد العجم ، بعضهم يحمل في السحاب نهارا ، يعرف باسمه واسم أبيه ونسبه وحليته ، وبعضهم نائم علي فراشه فيوافيه في مكة علي غير ميعاد

النعماني ،محمد بن إبراهيم ،(المتوفی 380)، كتاب الغيبة، ص 329، تحقيق : فارس حسون كريم، قم ناشر : أنوار الهدي ، سنة الطبع : 1422، الطبعة : الأولي

الرواية الثامنة

نقل النعمانی رواية أخری عن الامام الباقر عليه السلام هکذا :

حدثنا علي بن الحسين ، قال : حدثنا محمد بن يحيي ، عن محمد بن حسان الرازي ، عن محمد بن علي الكوفي ، عن علي بن الحكم ، عن علي بن أبي حمزة ، عن أبي بصير ، عن أبي جعفر الباقر ( عليه السلام ) : أن القائم يهبط من ثنية ذي طوي في عدة أهل بدر ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا حتي يسند ظهره إلي الحجر الأسود ، ويهز الراية الغالبة . قال علي بن أبي حمزة : فذكرت ذلك لأبي الحسن موسي بن جعفر ( عليه السلام ) ، فقال : كتاب منشور

النعماني ،محمد بن إبراهيم ،(المتوفی 380)، كتاب الغيبة، ص 329، تحقيق : فارس حسون كريم، قم ناشر : أنوار الهدي ، سنة الطبع : 1422، الطبعة : الأولي

الرواية التاسعة

العلامة المجلسي نقل الرواية هکذا :

قَالَ أَبُو جَعْفَرٍ عليه السلام لَكَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَيهِمْ مُصْعِدِينَ مِنْ نَجَفِ الْكُوفَةِ ثَلَاثَمِائَةٍ وَ بِضْعَةَ عَشَرَ رَجُلًا كَأَنَّ قُلُوبَهُمْ زُبَرُ الْحَدِيدِ.

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 52 ، ص 34، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الرواية العاشرة

نقل المجلسی رواية أخری هکذا :

قال رَسُولُ اللَّهِ ص يا عَلِي إِنَّ قَائِمَنَا إِذَا خَرَجَ يجْتَمِعُ إِلَيهِ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا عَدَدَ رِجَالِ بَدْرٍ فَإِذَا كَانَ وَقْتُ خُرُوجِهِ يكُونُ لَهُ سَيفٌ مَغْمُودٌ نَادَاهُ السَّيفُ قُمْ يا وَلِي اللَّهِ فَاقْتُلْ أَعْدَاءَ اللَّه

 

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 52 ص 303، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الرواية الحادیة عشرة

نقل القمی رواية فی کتاب كفاية الأثر هکذا :

أخبرنا أبو عبد الله الخزاعي ، قال أخبرنا محمد بن أبي عبد الله الكوفي ، عن سهل بن زياد الآدمي ، عن عبد العظيم بن عبد الله الحسني، قال : قلت لمحمد بن علي بن موسي .....وهو سمي رسول الله صلي الله عليه وآله وسلم وكنيه ، وهو الذي تطوي له الأرض ويذل له كل صعب ، يجتمع إليه من أصحابه عدد أهل بدر ثلاثمائة وثلاث عشر رجلا من أقاصي الأرض ، وذلك قول الله عز وجل أينما تكونوا يأت بكم الله جميعا إن الله علي كل شئ قدير ، فإذا اجتمعت له هذه العدة من أهل الاخلاص أظهر أمره ، فإذا أكمل له العقد وهي عشرة ألف رجل خرج بإذن الله ، فلا يزال يقتل أعداء الله حتي يرضي الله تبارك وتعالي

الخزاز القمي الرازي ، أبي القاسم علي بن محمد بن علي، كفاية الأثر في النص علی الأئمة الاثني عشر ، ص 282، تحقيق: السيد عبد اللطيف الحسيني الكوه كمري الخوئي، ناشر: انتشارات ـ قم، 140هـ .

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 51 ص 157، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الرواية الثانیة عشرة

نقل المفضل رواية عن الإمام الصادق عليه السلام هکذا :

عَنِ الْمُفَضَّلِ بْنِ عُمَرَ قَالَ قَالَ أَبُو عَبْدِ اللَّهِ عليه السلام كَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَي الْقَائِمِ عليه السلام عَلَي مِنْبَرِ الْكُوفَةِ وَ حَوْلَهُ أَصْحَابُهُ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا عِدَّةُأَهْلِ بَدْرٍ وَ هُمْ أَصْحَابُ الْأَلْوِيةِ وَ هُمْ حُكَّامُ اللَّهِ فِي أَرْضِهِ عَلَي خَلْقِهِ حَتَّي يسْتَخْرِجَ مِنْ قَبَائِهِ كِتَاباً مَخْتُوماً بِخَاتَمٍ مِنْ ذَهَبٍ عَهْدٌ مَعْهُودٌ مِنْ رَسُولِ اللَّهِ ص فَيجْفِلُونَ عَنْهُ إِجْفَالَ الْغَنَمِ الْبُكْمِ فَلَا يبْقَي مِنْهُمْ إِلَّا الْوَزِيرُ وَ أَحَدَ عَشَرَ نَقِيباً كَمَا بَقَوْا مَعَ مُوسَي بْنِ عِمْرَانَ عليه السلام فَيجُولُونَ فِي الْأَرْضِ وَ لَا يجِدُونَ عَنْهُ مَذْهَباً فَيرْجِعُونَ إِلَيهِ وَ اللَّهِ إِنِّي لَأَعْرِفُ الْكَلَامَ الَّذِي يقُولُهُ لَهُمْ فَيكْفُرُونَ بِهِ

الصدوق، ابوجعفر محمد بن علي بن الحسين (المتوفی381هـ)، كمال الدين و تمام النعمة، ص 673، تحقيق: علي اكبر الغفاري، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي ( التابعة ) لجماعة المدرسين ـ قم، 1405هـ . (مكتبة اهل البيت -

الرواية الثالثة عشرة

نقل محمد بن مسلم رواية عن الامام الباقر عليه السلام فی علامات الظهور و اشار فیها ایضا الی عدد اصحاب الإمام المهدي عليه السلام هکذا :

محمد بن مسلم قال : سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول...إِذَا خَرَجَ أَسْنَدَ ظَهْرَهُ إِلَي الْكَعْبَةِ وَ اجْتَمَعَ إِلَيهِ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا وَ أَوَّلُ مَا ينْطِقُ بِهِ هَذِهِ الْآيةُ بَقِيتُ اللَّهِ خَيرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ ثُمَّ يقُولُ أَنَا بَقِيةُ اللَّهِ فِي أَرْضِهِ وَ خَلِيفَتُهُ وَ حُجَّتُهُ عَلَيكُمْ فَلَا يسَلِّمُ عَلَيهِ مُسَلِّمٌ إِلَّا قَالَ السَّلَامُ عَلَيكَ يا بَقِيةَ اللَّهِ فِي أَرْضِهِ فَإِذَا اجْتَمَعَ إِلَيهِ الْعِقْدُ وَ هُوَ عَشَرَةُ آلَافِ رَجُلٍ خَرَجَ فَلَا يبْقَي فِي الْأَرْضِ مَعْبُودٌ دُونَ اللَّهِ عَزَّ وَ جَلَّ مِنْ صَنَمٍ وَ وَثَنٍ وَ غَيرِهِ إِلَّا وَقَعَتْ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَ وَ ذَلِكَ بَعْدَ غَيبَةٍ طَوِيلَةٍ لِيعْلَمَ اللَّهُ مَنْ يطِيعُهُ بِالْغَيبِ وَ يؤْمِنُ بِهِ.

المجلسي، محمد باقر (المتوفی 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 52 ، ص 191، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

الرواية الرابعة عشرة

نقل ابو بصير هذه الرواية عن الإمام الصادق عليه السلام هکذا :

وبهذا الاسناد ، عن الحسين بن سعيد ، عن ابن أبي عمير ، عن أبي أيوب ، عَنِ ابْنِ أَبِي عُمَيرٍ عَنْ أَبِي أَيوبَ عَنْ أَبِي بَصِيرٍ قَالَ: سَأَلَ رَجُلٌ مِنْ أَهْلِ الْكُوفَةِ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ ع كَمْ يخْرُجُ مَعَ الْقَائِمِ ع فَإِنَّهُمْ يقُولُونَ إِنَّهُ يخْرُجُ مَعَهُ مِثْلُ عِدَّةِ أَهْلِ بَدْرٍ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا قَالَ وَ مَا يخْرُجُ إِلَّا فِي أُولِي قُوَّةٍ وَ مَا تَكُونُ أُولُو الْقُوَّةِ أَقَلَّ مِنْ عَشَرَةِ آلَافٍ.

الصدوق، ابوجعفر محمد بن علي بن الحسين (المتوفی381هـ)، كمال الدين و تمام النعمة، ص 654، تحقيق: علي اكبر الغفاري، ناشر: مؤسسة النشر الاسلامي ( التابعة ) لجماعة المدرسين ـ قم، 1405هـ . (مكتبة اهل البيت)

الرواية الخامسة عشرة

محمد بن جرير الطبري الشيعي نقل رواية حول هذا الموضوع هکذا :

عَنْ أَبِي جَعْفَرٍ (عَلَيهِ السَّلَامُ)، قَالَ: سَأَلْتُهُ، مَتَي يقُومُ قَائِمُكُمْ؟ وبهذا الاسناد عن أبي عبد الله جعفر بن محمد ، قال : حدثنا محمد ابن حمران المدائني عن علي بن أسباط ، عن الحسن بن بشير ، عن أبي الجارود ، عن أبي جعفر ( عليه السلام ) ، قال : سألته ، متي يقوم قائمكم ؟ قَالَ: يا أَبَا الْجَارُودِ، لَا تُدْرِكُونَ. فَقُلْتُ: أَهْلَ زَمَانِهِ. فَقَالَ: وَ لَنْ تُدْرِكَ أَهْلَ زَمَانِهِ، يقُومُ قَائِمُنَا بِالْحَقِّ بَعْدَ إِياسٍ مِنَ الشِّيعَةِ، يدْعُو النَّاسَ ثَلَاثاً فَلَا يجِيبُهُ أَحَدٌ، فَإِذَا كَانَ الْيوْمُ الرَّابِعُ تَعَلَّقَ بِأَسْتَارِ الْكَعْبَةِ، فَقَالَ: يا رَبِّ، انْصُرْنِي، وَ دَعْوَتُهُ لَا تَسْقُطُ، فَيقُولُ (تَبَارَكَ وَ تَعَالَي) لِلْمَلَائِكَةِ الَّذِينَ نَصَرُوا رَسُولَ اللَّهِ (صَلَّي اللَّهُ عَلَيهِ وَ آلَهُيوْمَ بَدْرٍ، وَ لَمْ يحُطُّوا سُرُوجَهُمْ، وَ لَمْ يضَعُوا أَسْلِحَتَهُمْ فَيبَايعُونَهُ، ثُمَّ يبَايعُهُ مِنَ النَّاسِ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا، يسِيرُ إِلَي الْمَدِينَةِ.

الطبري ( الشيعي)، محمد بن جرير ( القرن 4) دلائل الامامة ، ص 455، تحقيق : قسم الدراسات الإسلامية - مؤسسة البعثة قم، ناشر : مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة ، الطبعة : الأولي سنة الطبع : 141

الرواية السادسة عشرة

الطبري ایضا نقل هکذا :

وأخبرني أبو المفضل محمد بن عبد الله ، قال : أخبرنا محمد بن همام ، قال : أخبرنا جعفر بن محمد بن مالك ، قال : حدثنا علي بن يونس الخزاز ، عن إسماعيل بن عمر بن أبان ، عن أبيه ، عن أبي عبد الله ( عليه السلام ) قال : إذا أراد الله قيام القائم بعث جبرئيل في صورة طائر أبيض ، فيضع إحدي رجليه علي الكعبة ، والأخري علي بيت المقدس ، ثم ينادي بأعلي صوته : ( أتي أمر الله فلا تستعجلوه ). قال : فيحضر القائم فيصلي عند مقام إبراهيم ( عليه السلام ) ركعتين ، ثم ينصرف ، وحواليه أصحابه ، وهم ثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا ، إن فيهم لمن يسري من فراشه ليلا ، فيخرج ومعه الحجر ، فيلقيه فتعشب الأرض

الطبري ( الشيعي)، محمد بن جرير ( القرن 4) دلائل الامامة ، ص 472، تحقيق : قسم الدراسات الإسلامية - مؤسسة البعثة قم، ناشر : مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة ، الطبعة : الأولي سنة الطبع: 141

الرواية السابعة عشرة

نقل ابن مهزيار روایة عن الإمام المهدی عليه السلام هکذا :

وروي أبو عبد الله محمد بن سهل الجلودي ، قال : حدثنا أبو الخير أحمد بن محمد بن جعفر الطائي الكوفي في مسجد أبي إبراهيم موسي بن جعفر ( عليه السلام ) ، قال : حدثنا محمد بن الحسن بن يحيي الحارثي ، قال : حدثنا علي بن إبراهيم بن مهزيار الأهوازي، قال : خرجت في بعض السنين حاجا إذ دخلت المدينة وأقمت بها أياما ، أسأل واستبحث عن صاحب الزمان (عليه السلام) بُويعَ السُّفْيانِي يأْذَنُ لِوَلِي اللَّهِ، فَأَخْرُجُ بَينَ الصَّفَا وَ الْمَرْوَةِ فِي ثَلَاثِمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا سَوَاءً، فَأَجِي ءُ إِلَي الْكُوفَةِ وَ أَهْدِمُ مَسْجِدَهَا وَ أَبْنِيهِ عَلَي بِنَائِهِ الْأَوَّلِ، وَ أَهْدِمُ مَا حَوْلَهُ مِنْ بِنَاءِ الْجَبَابِرَة.

الطبري ( الشيعي)، محمد بن جرير ( القرن 4) دلائل الامامة ، ص 542، تحقيق : قسم الدراسات الإسلامية - مؤسسة البعثة قم، ناشر : مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة ، الطبعة : الأولي سنة الطبع: 141

الرواية الثامنة عشرة

نقل ابو بصير عن الامام الصادق عليه السلام هکذا :

عن أبي بصير ، عن أبي عبد الله عليه السلام ..الْمُحْتَجُّ بِالْكِتَابِ عَلَي النَّاصِبِ مِنْ سَرَخْسَ رَجُلٌ.فَذَلِكَ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَرَجُلًا بِعَدَدِ أَهْلِ بَدْرٍ، يجْمَعُهُمُ اللَّهُ إِلَي مَكَّةَ فِي لَيلَةٍ وَاحِدَةٍ، وَ هِي لَيلَةُ الْجُمُعَةِ، فَيتَوَافَوْنَ فِي صَبِيحَتِهَا إِلَي الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ، لَا يتَخَلَّفُ مِنْهُمْ رَجُلٌ وَاحِدٌ، وَ ينْتَشِرُونَ بِمَكَّةَ فِي أَزِقَّتِهَا يلْتَمِسُونَ مَنَازِلَ يسْكُنُونَهَا.

الطبري ( الشيعي)، محمد بن جرير ( القرن 4) دلائل الامامة ، ص 554، تحقيق : قسم الدراسات الإسلامية - مؤسسة البعثة قم، ناشر : مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة ، الطبعة : الأولي سنة الطبع : 141

الرواية التاسعة عشرة

فی كتاب مختصر بصائر الدرجات عن الامام الصادق عليه السلام ذکر هکذا :

... الحسين بن حمدان عن محمد بن إسماعيل وعلي بن عبد الله الحسنيين عن أبي شعيب محمد بن نصر عن عمر بن الفرات عن محمد بن المفضل عن المفضل ابن عمر قال : سألت سيدي الصادق .. فَتَفْرَحُ نُفُوسُ الْمُؤْمِنِينَ بِذَلِكَ النُّورِ، وَ هُمْ لَا يعْلَمُونَ بِظُهُورِ قَائِمِنَا أَهْلَ الْبَيتِ عَلَيهِ وَ عَلَيهِمُ السَّلَامُ، ثُمَّ يصْبِحُونَ وُقُوفاً بَينَ يدَيهِ عليه السلام، وَ هُمْ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا، بِعِدَّةِ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ صلي الله عليه وآله يوْمَ بَدْرٍ.

الحلي، حسن بن سليمان، مختصر بصائر الدرجات ص 182 ، النجف الأشرف، ناشر : منشورات المطبعة الحيدرية ، سال چاپ : 1370 - 1950 م، چاپ : الأولي

روايت بيستم

در روايت مفضل از امام صادق عليه السلام چنين آمده است:

يسِيرُ الْمَهْدِي إِلَي الْكُوفَةِ وَ ينْزِلُ مَا بَينَهَا وَ بَينَ النَّجَفِ وَ عَدَدُ أَصْحَابِهِ فِي ذَلِكَ الْيوْمِ سِتَّةٌ وَ أَرْبَعُونَ أَلْفاً مِنَ الْمَلَائِكَةِ وَ سِتَّةُ آلَافٍ مِنَ الْجِنِّ وَ النُّقَبَاءُ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلا.

الحلي، حسن بن سليمان، مختصر بصائر الدرجات ص 188 ، النجف الأشرف، ناشر : منشورات المطبعة الحيدرية ، سال چاپ : 1370 - 1950 م، چاپ : الأولي

ج: بررسي روايتي كه مي گويد: زنان نيز از جمله 313 نفر هستند

در تمام روايات فوق، هيچ اشاره اي به اينكه زنان جزء 313 نفر هستند، نشده است تنها يك روايت از شيعه و يك روايت در منابع اهل سنت وجود دارد كه در بين اين ياران، 50 نفر زن هستند. روايت اهل سنت همچنانكه گفته شد، ضعيف است . روايت شيعه را نيز در اين خصوص نقل كرده و مورد بررسي قرار مي دهيم تا مشخص شود كه آيا اين روايت، مي تواند ثابت كند كه 50 نفر زن جزء ياران خاص حضرت هستند يا نه؟

روايت را عياشي با اين سند در تفسيرش ذكر كرده است:

عن جابر الجعفي عن أبي جعفر عليه السلام يقول : الزم الأرض لا تحركن يدك ولا رجلك ابدا حتي تري علامات اذكرها لك في سنة ... ويجيئ والله ثلاثمائة وبضعة عشر رجلا فيهم خمسون امرأة يجتمعون بمكة علي غير ميعاد قزعا كقزع الخريف ...

العياشي السلمي السمرقندي، محمد بن مسعود بن عياش (متوفاي320هـ) تفسير العياشي ،، ج1، ص 64 - 66 ، تحقيق: السيد هاشم الرسولي المحلاتي، ناشر : المكتبة العلمية الإسلامية - طهران.

اين تنها روايتي است كه دلالت دارد كه پنجاه نفر از زنان از ياران خاص حضرت مهدي عليه السلام مي باشد، اما اين روايت داراي اشكالاتي است كه موجب عدم پذيرش آن مي شود:

اشكالات اين روايت:

اولا: سند روايت، تا جابر بن عبد الله جعفي، ذكر نشده است پس نمي شود به آن استناد كرد لذا سند مرسل است.

ثانيا: عين همين روايت با سند كامل، در كتاب غيبت نعماني از كليني نقل شده است كه عبارت «فيهم خمسون امرأة» نيامده است همچنانكه در روايت دوم بيان شد.

ثالثا: با دقت در روايات ائمه عليهم السلام، متوجه مي شويم كه استعمال لفظ رجل در روايات، منظور مرد است. مثلا در روايتي چنين آمده است:

عَنْ عَبْدِ الْعَظِيمِ الْحَسَنِي قَالَ: كَتَبْتُ إِلَي أَبِي جَعْفَرٍ الثَّانِي عَلَيهِ السَّلَامُ أَسْأَلُهُ عَنْ ذِي الْكِفْلِ مَا اسْمُهُ وَ هَلْ كَانَ مِنَ الْمُرْسَلِينَ فَكَتَبَ صَلَوَاتُ اللَّهِ وَ سَلَامُهُ عَلَيهِ بَعَثَ اللَّهُ تَعَالَي جَلَّ ذِكْرُهُ مِائَةَ أَلْفِ نَبِي وَ أَرْبَعَةً وَ عِشْرِينَ أَلْفَ نَبِي الْمُرْسَلُونَ مِنْهُمْ ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا وَ إِنَّ ذَا الْكِفْلِ مِنْهُمْ صَلَوَاتُ اللَّهِ عَلَيهِم .

المجلسي، محمد باقر (متوفاي 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 13 ص 405، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

امام حسن عسگري عليه السلام وقتي مي خواهند بفرمايند 313 نفر از انبياء مرسل بودند از واژه «رجلا» استفاده مي كنند با توجه به اينكه انبياء همه مرد بودنده اند و زني ميان آنها نبوده است.

همچنين در روايت ديگر كه خروج پيامبر صلي الله عليه واله براي جنگ بدر را ذكر مي كند، آمده است:

خَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ صلي الله عليه وآله فِي ثَلَاثِمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلا

المجلسي، محمد باقر (متوفاي 1111هـ)، بحار الأنوار الجامعة لدرر أخبار الأئمة الأطهار، ج 19، ص 246، تحقيق: محمد الباقر البهبودي، ناشر: مؤسسة الوفاء - بيروت - لبنان، الطبعة: الثانية المصححة، 1403هـ - 1983م.

يا در روايت نبرد جالوت كه تنها 313 نفر از مردان جنگي از امتحان پيروز شدند، چنين نقل شده است:

محمد بن يحيي ، عن أحمد بن محمد ، عن محمد بن خالد ، والحسن بن سعيد ، عن النضر بن سويد ، عن يحيي الحلبي ، عن هارون بن خارجة ، عن أبي بصير ، عن أبي جعفر عليه السلام... ي قول الله عز وجل : " إن الله قد بعث لكم طالوت ملكا قالوا أني يكون له الملك علينا ونحن أحق بالملك .... فَشَرِبُوا مِنْهُ إِلَّا ثَلَاثَمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا مِنْهُمْ مَنِ اغْتَرَفَ وَ مِنْهُمْ مَنْ لَمْ يشْرَب فلما برزوا قال الذين اغترفوا : لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده وقال الذين لم يغترفوا : كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله والله مع الصابرين.

الكليني الرازي، أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق (متوفاي328 هـ)، الأصول من الكافي، ج 8 ص 316، ناشر: اسلاميه ، تهران ، الطبعة الثانية،1362 هـ.ش.

بنابراين با توجه به اينكه در بين پيامبران و در بين 313 نفر اصحاب بدر و در بين ياران طالوت، زني وجود نداشته است، به اين نتيجه مي رسيم كه مراد از« ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا» كه در اين روايات آمده است، فقط مرد هستند نه زن و اگر زني نيز در جنگ باشد، آنان در پشت جبهه براي پرستاري وخدمات رساني به جنگجويان بوده اند.

رابعا: با دقت در برخي روايات(روايت چهارم) آمده است كه بر روي شمشيرهاي آن 313 نفر، اسم تك تك مردان نوشته شده است.

همچنانكه شيخ طوسي اين روايت را چنين نقل كرده است:

... سيأتي الله بثلاثمائة وثلاثة عشر رجلا في مسجدكم هذا ، يعلم أهل مكة أنه لم يخلق آباءهم ولا أجدادهم بعد عليهم السيوف ، مكتوب علي كل سيف اسم الرجل.

الطوسي، الشيخ ابوجعفر محمد بن الحسن بن علي بن الحسن (متوفاي460هـ)، كتاب الغيبة، ص 328، تحقيق الشيخ عباد الله الطهراني/ الشيخ علي احمد ناصح، ناشر: مؤسسة المعارف الاسلامية، الطبعة : الأولي، 1411هـ.

اگر زن نيز در بين آنها بود چرا فقط نام مردان بر روي شمشيرشان نوشته شده است؟!

خامسا: گرفتن اسلحه يا شمشير دردست مردان مي باشد كه نماد مبارزه نظامي مي باشد كه شان زنان بالاتر از نبرد نظامي مي باشد بلكه در روايات آمده است كه زنان حضور فعال در ياري رساندن به جنگجويان و مداواي آنان نقش فعالي دارند؛ همچنانكه در زمان پيامبر صلي الله عليه و آله نيز چنين بوده است.

روايتي را كليني در اين خصوص چنين نقل كرد است:

علي بن إبراهيم ، عن أبيه ، ومحمد بن يحيي ، عن محمد بن الحسين جميعا ، عن عثمان بن عيسي ، عن سماعة ، عن أحدهما ( عليهما السلام ) قال : إن رسول الله ( صلي الله عليه وآله ) خرج بالنساء في الحرب حتي يداوين الجرحي ولم يقسم لهن من الفيئ شيئا ولكنه نفلهن.

الكليني الرازي، أبو جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق (متوفاي328 هـ)، الأصول من الكافي، ج 5 ص 45، ناشر: اسلاميه ، تهران ، الطبعة الثانية،1362 هـ.ش.

همچنين در روايت نقل شده است كه در زمان امام مهدي عليه السلام نيز زنان در اين زمينه نقش فعالي را دارند:

وأخبرني أبو عبد الله ، قال : حدثنا أبو محمد هارون بن موسي ، قال : حدثنا أبو علي محمد بن همام ، قال : حدثنا إبراهيم بن صالح النخعي ، عن محمد ابن عمران ،عَنِ الْمُفَضَّلِ بْنِ عُمَرَ، قَالَ: سَمِعْتُ أَبَا عَبْدِ اللَّهِ عَلَيهِ السَّلَامُ يقُولُ: يكَن مَعَ الْقَائِمِ عَلَيهِ السَّلَامُ ثَلَاثَ عَشْرَةَ امْرَأَةً قُلْتُ: وَ مَا يصْنَعُ بِهِنَّ؟ قَالَ: يدَاوِينَ الْجَرْحَي ، وَ يقُمْنَ عَلَي الْمَرْضَي، كَمَا كَانَ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّي اللَّهُ عَلَيهِ وَ آلِهِ .قُلْتُ: فَسَمِّهِنَّ لِي.فَقَالَ: الْقِنْوَاءُ بِنْتُ رُشَيدٍ، وَ أُمُّ أَيمَنَ، وَ حَبَابَةُ الْوَالِبِيةُ، وَ سُمَيةُ أُمُّ عَمَّارِ بْنِ ياسِرٍ، وَ زُبَيدَةُ ، وَ أُمُّ خَالِدٍ الْأَحْمَسِيةُ، وَ أُمُّ سَعِيدٍ الْحَنَفِيةُ، وَ صُبَانَةُ الْمَاشِطَةُ، وَ أُمُّ خَالِدٍ الْجُهَنِية.

الطبري ( الشيعي)، محمد بن جرير ( قرن 4) دلائل الامامة، ص 484، تحقيق : قسم الدراسات الإسلامية - مؤسسة البعثة قم، ناشر : مركز الطباعة والنشر في مؤسسة البعثة ، چاپ : الأولي سال چاپ : 141

سادسا: مقايسه ياران حضرت مهدي عليه السلام با اهل بدر مي رساند كه همانطور كه در بدر و نبرد نظامي زني نبوده است در 313 نفر هم زني نمي باشد «ثَلَاثُمِائَةٍ وَ ثَلَاثَةَ عَشَرَ رَجُلًا عِدَّةُ أَهْلِ بَدْرٍ» هر چند براي مداوا در جنگها حاضر مي شدند.

النتيجة

1. روايات صحيح و فراوان، به اين امر دلالت دارد كه 313 نفر يار امام زمان عليه السلام، همه مرد هستند. با توجه به اينكه در اين روايات اسمي از زن برده نشده است.

2. وجود يك و يا دو روايت ضعيف كه مي گويد، زنان نيز داخل 313 نفر هستند، در مقابل اين همه روايات، اعتبار چنداني ندارد.

3- نبودن زنان در بين اين 313 نفر به اين معنا نيست كه مقام زن از مرد كم است، بلكه زنان گاهي مي توانند كاري را انجام دهند كه كمتر از جنگ و نبرد نيست مانند كاري كه حضرت زينب عليه السلام در كربلا كرد . ايشان دست به شمشير نشد اما كاري كرد كه نهضت امام حسين عليه السلام از بين نرفت و تا قيامت نام اين نهضت باقي است. لازم به يادآوري است كه در زمان حكومت امام زمان عليه السلام است كه زنان به اصل جايگاه و ازرش خود پي خواهند برد.



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة