2017 July 24 - ‫الاثنين 29 شوال 1438
اعتراف علماء اهل السنة بولادة الإمام المهدي (عج) +صورالكتب
رقم المطلب: ٣٢٠ تاریخ النشر: ٢٠ رمضان ١٤٣٨ - ١٧:٠٨ عدد المشاهدة: 80
الأسئلة و الأجوبة » المهدوية
اعتراف علماء اهل السنة بولادة الإمام المهدي (عج) +صورالكتب

بسم الله الرحمن الرحيم

 

ولادة الإمام المهدي عجل الله تعالي فرجه الشريف ب اعتراف کبار اهل السنة

 

**********

تحمیل فايل PDF المقالة مع صورها

 

لرؤیة مکبر الصور إضغط علیها

لينک تحمیل تمام الصور بكيفية عالیة

*********

 تلئلئت انوار شمس الحجة الإلاهیة فی سحور منتصف اللیل من لیلة النصف من شعبان المعظم فی سنة مئاتین و خمسة و خمسین من الهجرة القمریة فی بیت الإمام الحسن العسکري سلام الله عليه علی الدنیا و تباشرت ب الثانی عشر من الحجج الالاهیة. اسم امه نرجس خاتون سلام الله عليها. ولادة آخر الذخائر الالهية امر مسلم و قطعي و من الأمور التی لا شک فیه و لا شبهة تعتریه. روايات اهل البيت عليهم السلام تشهد لهذا الأمر المهم و تزید علی يقين الانسان.اضافة علی الروايات و تصريحات علماء الاماميه بالنسبة ل  ولادة الإمام المهدی عج توجد ایضا تصریحات عدیدة من علماء اهل السنة عبر القرون المتوالیة بالنسبة لولادته فلنکتفی فی هذا المقال بذکر خمسین شخص من علماء و کبار اهل السنة حول ولادة الامام المهدی سلام الله عليه:

1.علي بن الحسين بن علي المسعودي الشافعي (المتوفی 346هـ)

2.ابوالفضل الشافعي الحصکفي (المتوفی 553 هـ)

3.ابن الازرق الفارقي (المتوفی 571 هـ)

4.عماد الدين الاصفهاني (المتوفی 597 هـ)

5.فخر الرازي الشافعي (المتوفی 604هـ)

6.محمد بن محمد بن عبد الکريم ابن الاثير الجزري (المتوفی 630هـ)

7.محي الدين ابن العربي (المتوفی 638هـ)

8.سبط ابن الجوزي(المتوفی 654هـ)

9.محمد بن يوسف الگنجي (المتوفی 658هـ)

10.شمس الدين ابن خلکان (المتوفی 681هـ)

11.ابن الطقطقي الحسني (المتوفی 709هـ)

12.ابن فوطي الشيباني (المتوفی 723هـ)

13.عماد الدين ابوالفداء (المتوفی 732هـ)

14.شمس الدين الذهبي (المتوفی 748هـ)

15.زين الدين ابن الوردي (المتوفی 749هـ)

16.صلاح الدين الصفدي (المتوفی 764هـ)

17.ابومحمد اليافعي (المتوفی 768هـ)

18.مسعود بن عمر بن عبدالله التفتازاني (المتوفی 792هـ)

19.عبد الرحمن ابن خلدون (المتوفی 808هـ)

20. محمد ابن شحنة الحلبي (المتوفی 815هـ)

21. عبد الرحمن بن احمد بن محمد جامي (المتوفی 817هـ)

22.خواجه محمد بارسا (المتوفی 822هـ)

23.احمد بن علي قلشقندي (المتوفی 821هـ)

24.ابن حجر العسقلاني الشافعي (المتوفی 852هـ)

25.ابن صباغ المالكي (المتوفی 855هـ)

26.ابن محمد سراج الدين الرفاعي (المتوفی 885هـ)

27.شمس الدين محمد بن طولون (المتوفی 953هـ)

28.ابن حجر الهيتمي (المتوفی 973هـ)

29.عبد الوهاب الشعراني (المتوفی 974هـ)

30.عبد القادر بن شيخ بن عبد الله العيدروس (المتوفی 989هـ)

31.السيد محمد بن الحسين السمرقندي (المتوفی 996هـ)

32.شمس الدين الرملي (المتوفی 1004هـ)

33.أحمد بن يوسف القرماني الحنفي (المتوفی 1019هـ)

34.شهاب الدين ابي فلاح ابن العماد الحنبلي (المتوفی 1089هـ)

35.ضامن بن شدقم الحسيني المدني (المتوفی 1090هـ)

36.السيد حسن العراقي (المتوفی قرن 9 أو10هـ)

37.عبدالملك العاصمي المكي (المتوفی 1111هـ)

38.عبدالله الشبراوي الشافعي (المتوفی 1172 هـ)

39.جعفر بن حسن بن عبد الکريم البرزنجي (المتوفی 1177هـ)

40.محمد بن احمد السفاريني الحنبلي (المتوفی 1188هـ)

41.محمد أمين البغدادي السويدي (المتوفی 1246هـ)

42.سليمان بن ابراهيم القندوزي الحنفي (المتوفی ۱۲۹۴هـ)

43.محمد صديق حسن خان القنوجي (المتوفی 1307هـ)

44.ياقوت بن عبد الله الحموي (المتوفی 626 هـ)

45.محمد ويس الحيدري (المتوفی 1405هـ)

46.خير الدين الزركلي (المتوفی 1410هـ)

47.مصطفي بن عبد الرحيم بن برقان الهاشمي (المعاصر):

48.شريف أنس الحسني الكتبي (المعاصر):

49.عارف احمد عبدالغني (المعاصر):

50.عبدالله بن محمد الحشلاف (المعاصر):

51. محمد عمر سربازي (المعاصر):

فلنذکر تفصيل آراء العلماء :

1.علي بن الحسين بن علي المسعودي الشافعي (المتوفی 346هـ)

المسعودي من أشهر علماء الشافعية یقول حول ولادة الإمام المهدی عج هکذا :

الإمام الثاني عشر وفي سنة ستين ومائتين قبض أبو محمد الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام في خلافة المعتمد، وهو ابن تسع وعشرين سنة، وهو أبو المهدي المنتظر... .

مروج الذهب،  ج 4 ص 160

 

   

  

2.ابوالفضل الشافعي الحصکفي (المتوفی 553 هـ)

أبو الفضل يحيي بن سلامة بن الحسين الحصكفي من کبار علماء اهل السنة الذی یحسب وجود الإمام المهدي عليه السلام مفروغ عنه و انشد قصیدة فیه و فی باقی ائمة اهل البيت عليهم السلام  .

ابن كثير الدمشقي السلفي بعد نقل قصیدته الطویلة یقول :

ثم خرج من هذا التغزل إلي مدح أهل البيت والأئمة الإثني عشر رحمهم الله

وسائلي عن حب أهل البيت

هل أقر إعلانا به أم أجحد

هيهات ممزوج بلحمي ودمي

حبهم هو الهدي والرشد

حيدرة والحسنان بعده

ثم علي وابنه محمد

وجعفر الصادق وابن جعفر

موسي ويتلوه علي السيد

أعني الرضي ثم ابنه محمد

ثم علي وابنه المسدد

والحسن الثاني ويتلو تلوه

محمد بن الحسن المفتقد

...

فلا يظن رافضي أنني

وافقته أو خارجي مفسد

...

والشافعي مذهبي مذهبه لأنه في قوله مؤيد

اتبعته في الأصل والفرع معا فليتبعني الطالب المرشد

إني بإذن الله تاج سابق إذا وني الظالم ثم المفسد

  البداية والنهاية، ج14ص154-155  

 

    

 
 

  

3.ابن الازرق الفارقي (المتوفی 571 هـ)

ابن الازرق الفارقي، من علماء الکبار عند اهل السنة فی کتاب تأريخه ،یذکر زمان ولادة الإمام المهدی عجل الله تعالي فرجه الشريف هکذا :

 إن الحجة المذكور ولد تاسع شهر ربيع الأول سنة ثمان وخمسين ومائتين، وقيل ثامن شعبان سنة ست وخمسين، وهو الأصح.

تاريخ الفارقي ص26

نکتة: و لو ان فی هذا المتن اشیر الی اصل ولادة الإمام المهدی عليه السلام ، لکن لا بد من الإلتفات الی هذه النکتة ان القول بولادة الإمام المهدی عليه السلام فی التاسع من ربيع الاول أو الثامن من شعبان المعظم لم یکن صحيحا .

 

  

4.عماد الدين الاصفهاني (المتوفی 597 هـ)

عماد الدين الاصفهاني،  من علماء اهل السنة الذی یعترف بولادة الإمام المهدي «سلام الله عليه»:

مولد ابي القاسم محمد المنتظر، بسر من رأي، يوم الجمعه ثاني عشر من شهر رمضان

البستان الجامع، ص190

       

5.فخر الرازي الشافعي (المتوفی 604هـ)

فخر الدين الرازي المفسر الشهیر عند اهل السنة فی كتاب الشجرة المباركة فی شرح حال الامام العسكري عليه السلام یقول :

أما الحسن العسكري الإمام (ع) فله إبنان وبنتان ، أما الإبنان فأحدهما صاحب الزمان عجل الله فرجه الشريف ، والثاني موسي درج في حياة أبيه وأما البنتان ففاطمة درجت في حياة أبيها ، وأم موسي درجت أيضاً.

الشجرة المباركة في أنساب الطالبية، ص78 ـ 79

 
 

   

  

6.محمد بن محمد بن عبد الکريم ابن الأثير الجزري (المتوفی630هـ)

ابن الأثير الجزري، فی كتاب الكامل في التأريخ یصرح بأنه کان للإمام العسكري عليه السلام ولد بإسم م ح م د :

وفيها توفي الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) . وهو أبو محمد العلوي العسكري وهو أحد الأئمة الاثني عشر علي مذهب الامامية ، وهو والد محمد الذي يعتقدونه المنتظر بسرداب سامرا وكان مولده سنة اثنتين وثلاثين ومائتين.

الكامل في التاريخ، ج 6، ص249 ـ 250

  

  

7.محي الدين ابن العربي (المتوفی 638هـ)

ابن العربي من جملة علماء اهل السنة الذی یشیر الی ولادة الامام المهدی سلام الله عليه اما النکتة التی تلفت النظر هی أن کلامه فی کتاب الفتوحات المکية محرف لکن الشعراني، من علماء اهل السنة نقلا عن کتاب الفتوحات المکية یقول هکذا :

وعبارة الشيخ محي الدين في الباب السادس والستين وثلمائة من الفتوحات: ... وهو من عترة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من ولد فاطمة رضي الله عنها جده الحسين بن علي بن أبي طالب، ووالده الحسن العسكري ابن الإمام علي النقي – بالنون – ابن محمد التقي – بالتاء – ابن الإمام علي الرضا، ابن الإمام موسى الكاظم، ابن الإمام جعفر الصادق، ابن الإمام محمد الباقر، ابن الإمام زين العابدين علي، ابن الإمام الحسين، ابن الإمام علي بن أبي طالب.

اليواقيت والجواهر ج1 ص562

      

8.سبط ابن الجوزي(المتوفی 654هـ)

سبط ابن الجوزي، من علماء اهل السنة حول الإمام المهدی سلام الله عليه یقول هکذا :

فصل في ذکر الحجة المهدي هو محمد بن الحسن بن علي بن محمد بن علي بن موسي الرضا بن جعفر بن محمد ابن علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب عليه السلام وکنيته أبو عبد الله وأبوالقاسم وهو الخلف الحجة صاحب الزمان، القائم المنتظر والتالي وهو الآخر الأئمة.

تذکرة الخواص، ص 363

     

9.محمد بن يوسف الگنجي (المتوفی 658هـ)

محمد بن يوسف الگنجي الشافعي فی كتاب كفاية الطالب فی شرح حال الإمام العسكري عليه السلام یقول : 

وهو الإمام بعد الهادي، مولده بالمدينة في شهر ربيع الآخر سنة إثنين وثلاثين ومأتين وقبض يوم الجمعة لثمان خلون من شهر ربيع الأول سنة ستين ومأتين له يومئذ ثمان وعشرون سنة ودفن في داره بسر من رأي في البيت الذي دفن فيه أبوه ، وخلف إبنه وهو الإمام المنتظر.

كفاية الطالب، ص 458

      

10.شمس الدين ابن خلکان (المتوفی 681هـ)

ابن خلكان فی كتاب وفيات الأعيان یصرح بأن الإمام المهدي عجل الله تعالي فرجه الشريف ولد فی لیلة المنتصف من شهر شعبان المعظم فی سنة 255 من الهجرة القمرية و عند وفاة ابیه کان له خمس سنوات .

و لو انه مثل الذهبي زاد اکاذیب أخر کما یقول :

562 أبو القاسم المنتظر: أبو القاسم محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي بن محمد الجواد المذكور قبله ثاني عشر الأئمة الاثني عشر علي اعتقاد الامامية المعروف بالحجة وهو الذي تزعم الشيعة أنه المنتظر والقائم والمهدي وهو صاحب السرداب عندهم وأقاويلهم فيه كثيرة وهم ينتظرون ظهوره في آخر الزمان من السرداب بسر من رأي.

كانت ولادته يوم الجمعة منتصف شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين ولما توفي أبوه وقد سبق ذكره كان عمره خمس سنين ... .

وفيات الأعيان و انباء أبناء الزمان، ج2، ص94

  

    

11.ابن الطقطقي الحسني (المتوفی 709هـ)

صفي الدين محمد بن تاج الدين النساب الشهیر عند اهل السنة ، المعروف ب ابن الطقطقي الحسني یقول فی الإمام المهدی عجل الله تعالي فرجه الشريف هکذا :

ولم يذکر للامام الحسن العسکري ولد الا ولده الامام ابوالقاسم محمد مهدي صاحب الزمان عجل الله تعالي فرجه الشريف، وهو الذي ذهبت الشيعه الامامية الاثنا عشرية الي بقائه، و أنه المهدي الذي يظهر في آخر الزمان، حسب ما بشر به جده رسول الله، مولده ليلة النصف من شعبان سنة ست و خمسين و مائتين، وهذا هو الصحيح، وقيل غير ذلک، امه ام ولد تدعي نرجس و قيل صفية، ولد بسر من رأي.

الاصيلي في انساب الطالبين ص161 

   

12.ابن الفوطي الشيباني (المتوفی 723هـ)

ابن الفوطي یذکر بصراحة تمام مسئلة ولادة الامام المهدی عليه السلام و غيبتیه  فی کتابه هکذا :

القائم المنتظر، صاحب الزمان، الامام الثاني عشر أبو القاسم محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي العلوي الحسيني المهدي وهو القائم بالحق وقد ذكرنا ألقابه فيما تقدم على مقتضى الترتيب الذي التزمناه، وكان مولده كما ذكرناه سنة خمس أو سنة سبع وخمسين ومائتين قبل مضي أبيه بسنتين وسبعة أشهر وكان مولده ليلة النصف من شعبان وله قبل قيامه غيبتان، إحداهما أطول من الأخرى جاءت بذلك الأخبار.

مجمع الآداب في معجم الألقاب، ج3 ص330

   

  

13.عماد الدين ابوالفداء (المتوفی 732هـ)

عماد الدين ابو الفداء من المؤرخين ل اهل السنة یقول فی الإمام المهدی عجل الله تعالي فرجه الشريف هکذا :

والحسن العکسري المذکور هو والد محمد المنتظر صاحب السرداب و محمد المنتظر المذکور هو ثاني عشر الائمة الاثني عشر علي راي الامامية ويقال له القائم و المهدي و الحجة و ولد المنتظر المذکور في سنة خمس و خمسين و مائتين 

 تاريخ ابي الفداء، ص 45

   

14.شمس الدين الذهبي (المتوفی 748هـ)

شمس الدين الذهبي، من کبار اهل السنة و من اصحاب الرأی فی علم الرجال، الدراية، الحديث، التأريخ و الأنساب فی کم كتاب من کتبه ؛ من جملتهم فی : العبر في خبر من غبر، تاريخ الإسلام، سير أعلام النبلاء یصرح بأن للامام العسكري عليه السلام ولد بإسم   (م ح م د) الذی ولد سنة 256 من الهجرة القمریة.

هو یقول فی كتاب العبر هکذا :

وفيها محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي محمد الجواد بن علي الرضا بن موسي الكاظم بن جعفر الصادق العلوي الحسيني أبو القاسم الذي تلقبه الرافضة الخلف الحجة و تلقبه بالمهدي وبالمنتظر وتلقبه بصاحب الزمان وهو خاتمة الاثني عشر... .

العبر في خبر من غبر ، ج1 ، ص381

  

و فی كتاب تاريخ الإسلام حول شرح حال الإمام العسكري عليه السلام یقول :

الحسن بن علي بن محمد بن علي الرضا بن موسي بن جعفر الصادق . أبو محمد الهاشمي الحسيني أحد أئمة الشيعة الذين تدعي الشيعة عصمتهم . ويقال له الحسن العسكري لكونه سكن سامراء ، فإنها يقال لها العسكر .

وهو والد منتظر الرافضة .

وأما ابنه محمد بن الحسن الذي يدعوه الرافضة القائم الخلف الحجة ، فولد سنة ثمان وخمسين ، وقيل : سنة ست وخمسين . عاش بعد أبيه سنتين ثم عدم ، ولم يعلم كيف مات . وأمه أم ولد.

تاريخ الإسلام ووفيات المشاهير والأعلام، ج19 ص113

  

  

نكتة: من البین ان الذهبي یشیر الی اصل ولادة الإمام المهدی عج و لو انه فی الاستمرار یسعی ان یبین ان غيبته هی وفاته فلا یکون لکلامه قیمة علمیة و هو باطل.

هو ایضا فی کتاب سير اعلام النبلاء، یعرف الإمام المهدی سلام الله عليه بأنه ولد الإمام الحسن العسکري سلام الله عليه کما یقول :

المنتظر الشريف أبو القاسم محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي ابن محمد الجواد بن علي الرضى بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن زين العابدين بن علي بن الحسين الشهيد بن الامام علي بن أبي طالب العلوي الحسيني  خاتمة الاثني عشر.

سير اعلام النبلاء، ج 13 ص 119-120

  

  

15.زين الدين ابن الوردي (المتوفی 749هـ)

هو ایضا یذکر بصراحة مسئلة ولادة الامام المهدی عليه السلام هکذا :

وَالْحسن العسكري وَالِد مُحَمَّد المنتظر صَاحب السرداب، والمنتظر ثَانِي عشرهم ويلقب أَيْضا الْقَائِم وَالْمهْدِي وَالْحجّة، ومولد المنتظر سنة خمس وَخمسين وَمِائَتَيْنِ.

تاريخ ابن الوردي، ج1 ص232

   

16.صلاح الدين الصفدي (المتوفی 764هـ)

خليل بن أيبك الصفدي، من کبار علماء اهل السنة الذی یصرح ب ولادة الإمام المهدي عليه السلام.هو یقول فی الوافي بالوفيات هکذا :

الحجة المنتظر محمد بن الحسن العسكري بن علي الهادي ابن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسي الكاظم بن محمد الباقر بن زين العابدين علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم الحجة المنتظر ثاني عشر الأيمة الأثني عشر هو الذي تزعم الشيعة انه المنتظر القائم المهدي وهو صاحب السرداب عندهم وأقاويلهم فيه كثيرة ينتظرون ظهوره آخر الزمان من السرداب بسر من رأي ولهم إلي حين تعليق هذا التاريخ أربع مائة وسبعة وسبعين سنة ينتظرونه ولم يخرج ولد نصف شعبان سنة خمس وخمسين.

الوافي بالوفيات، ج2، ص249

  

  

17.ابومحمد اليافعي (المتوفی 768هـ)

ابو محمد اليافعي، من علماء البارزین عند اهل السنة یقول فی الإمام المهدی عجل الله تعالي فرجه الشريف هکذا :

وفيها وقيل في سنة ستين توفي الشريف العسكري الحسن بن علي بن محمد ابن علي بن موسي الرضي بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين ابن الحسين بن علي بن ابي طالب رضي الله تعالي عنهم أحد الائمة الاثني عشر علي اعتقاد الامامية وهو والد المنتظر صاحب السرداب.

مرآة الجنان وعبرة اليقظان، ج2 ص81

 

  

  

18.مسعود بن عمر بن عبدالله التفتازاني (المتوفی 792هـ)

التفتازاني العالم الشهير ل اهل السنة ضمن ما یذکر نسب الإمام المهدي عليه السلام، یعترف بأنه ولد الامام الحسن العسکري سلام الله عليه .

احمد بن حسن الأجهوري یصرح بهذه المسألة نقلا عن التفتازاني علی اساس کتاب عقائد النسفي و لو ان هذا النص المذکور محرف من کتاب عقائد النسفي کم یقول :

قال السعد التفتازاني في شرح عقائد النسفي: ان المهدي بن حسن العسکري بن علي النقي بن محمد الجواد [بن] علي الرضا بن موسي الکاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن زيد بن علي بن زين العابدين بن الحسين بن الامام علي کرم الله وجهه.

مشارحة الانوار في آل البيت الأطهار، ص 25

نکتة: و لو أن النسفي یصرح بأن الامام المهدی سلام الله عليه هو ابن الامام الحسن العسکري عليه السلام ، لکن یذکر زيد فی نسب الإمام  و الحال انه لم یکن کذلک و الامامة انتقلت من الامام السجاد عليه السلام الی الامام الباقر عليه السلام لا الی زيد ثم الی الامام الباقر صلوات الله عليه.

 

  

19.عبد الرحمن ابن خلدون (المتوفی 808هـ)

ابن خلدون المؤرخ الشهير عند اهل السنة، ضمن عدّ المعصومين عليهم السلام یقول فی الإمام المهدی عليه السلام هکذا :

ثم ابنه حسن العسكري ووفاته سنة ستين ومائتين. ثم ابنه محمد المهدي وهو الثاني عشر وهو عندهم حيّ منتظر وأخبارهم معروفة.

تاريخ ابن خلدون ج4 ص148

 

       

20. محمد ابن شحنة الحلبي (المتوفی 815هـ)

ابن شحنة ایضا یصرح بمسئلة ولادة الامام المهدی عليه السلام و یقول هکذا :

وولد لهذا الحسن ولده محمد المنتظر ثاني عشرهم ويقال له القائم والمهدي والحجة ولد في سنة خمس و خمسين ومائتين.

روضة المناظر في علم الأوائل والأواخر، ص 78-79

   

 

21. عبد الرحمن بن احمد بن محمد الجامي (المتوفی 817هـ)

عبد الرحمن الجامي، من علماء اهل السنة فی الفصل السادس من کتابه یقول حول الامام المهدی سلام الله عليه هکذا :

ذکر محمد بن حسن بن علي بن محمد بن علي الرضا رضي الله عنهم بأنه هو الإمام الثانی عشر و کنيته ابوالقاسم ... ولادته کانت فی سرّ من رأی.

ثم یذکر قصة ولادة الإمام المهدی سلام الله عليه عن قول حکيمة خاتون سلام الله عليها بصورة مفصلة.

شواهد النبوة، ص 258-259

  

  

22.خواجه محمد بارسا (المتوفی 822هـ)

خواجه محمد بارسا من علماء الأحناف یذکر بصراحة مسئلة ولادة الامام المهدی عليه السلام هکذا :

ولم يخلف الحسن العسكري رضي الله عنه ولدا ظاهرا ولا باطنا غير أبي القاسم محمد المنتظر المسمى بالقائم عند الإمامية وكان مولد المنتظر رضي الله عنه ليلة النصف من شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين وامه أم ولد يقال لها نرجس.

فصل الخطاب بوصل الأحباب، ص443

     

23.احمد بن علي القلشقندي (المتوفی 821هـ)

القلقشندي من جملة علماء اهل السنة الذین یعرفون ان الإمام المهدی عليه السلام ابن الإمام الحسن العسکري عليه السلام و یشیر الیه حسب معتقد الشيعة بالنسبة للإمام عجل الله تعالي فرجه الشريف کما یعد الأئمة صلوات الله عليهم اجمعين هکذا :

ثم ابنه الحسن الزکي المعروف بالعسکري، ثم ابنه محمد الحجة و يقال القائم، و هو ثاني عشره، و يعتقدون حياته و ينتظرون خروجه. 

قلائد الجمان، ص164

      

هو ایضا فی کتابه الآخر یصرح بهذا المطلب .

ر ک: نهاية الارب، ص 124

     

24.ابن حجر العسقلاني الشافعي (المتوفی 852هـ)

ابن حجر العسقلاني، أحد علماء الکبار فی علم الرجال و الحديث ل اهل السنة عدّ ولادة الإمام المهدي عجل الله تعالي فرجه الشريف من الأمور المفروغ عنها و ان الامام العسكري عليه السلام والد الإمام علیه السلام .

هو یقول فی كتاب لسان الميزان فی شرح حال جعفر بن علي أخ الإمام العسكري عليه السلام هکذا :

 493 جعفر بن علي بن محمد بن علي بن محمد بن علي بن موسي بن جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب الحسيني أخو الحسن الذي يقال له العسكري وهو الحادي عشر من الأئمة الإمامية ووالد محمد صاحب السرداب.

لسان الميزان، ج 2 ص 460 

    

25.ابن صباغ المالكي (المتوفی 855هـ)

علي بن محمد بن أحمد المعروف ب ابن صباغ المالكي فی كتاب الفصول المهمة یصرح بولادة الإمام و یعد القابه هکذا :

ولد أبو القاسم محمد الحجه بن الحسن الخالص بسر من رأي ليلة النصف من شعبان سنة 255 للهجره ، وأما نسبه أباً وأماً فهو أبو القاسم محمد الحجه بن الحسن الخالص بن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسي الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب (ع) ، وأما أمه فأم ولد يقال لها : نرجس خير أمة ، وقيل : إسمها غير ذلك ، وأما كنيته فأبو القاسم ، وأما لقبه فالحجه والمهدي والخلف الصالح والقائم المنتظر وصاحب الزمان وأشهرها المهدي.

الفصول المهمة في معرفة الأئمة، ص282

 

      

26.ابن محمد سراج الدين الرفاعي (المتوفی 885هـ)

ابن محمد سراج الدين الرفاعي من علماء اهل السنة، یقول بقول رائع فی الإمام المهدي سلام الله عليه هکذا :

(وروى العارفون من سلف أهل البيت) أن الإمام الحسين عليه السلام لما انكشف له في سره أن تولى الخلافة الروحية التي هي الغوثية والإمامة الجامعة فيه وفي بنيه على الغالب استبشر بذلك وباع في الله نفسه لنيل هذه النعمة المقدسة فمن الله عليه بأن جعل في بيته كبكة الإمامة وختم بنيه هذا الشأن على أن الحجة المنتظر الإمام المهدي عليه السلام من ذريته الطاهرة وعصابته الزاهرة-إلى أن قال-فالحسن العسكري عليه السلام أعقب صاحب السرداب الحجة المنتظر ولي الله الإمام محمد المهدي عليه السلام.

صحاح الأخبار في نسب السادة الفاطمية الأخيار ، ص49-54

 

     

27.شمس الدين محمد بن طولون (المتوفی 953هـ)

ابن طولون من علماء اهل السنة یقول حول ولادة الإمام هکذا :

وثاني عشرهم ابنه محمد بن الحسن. وهو أبو القاسم محمد بن الحسن ابن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسي الکاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهم.

کانت ولادته رضي الله عنه يوم الجمعة منتصف شعبان سنة خمس وخمسين ومائتين، ولما توفي أبوه المتقدم ذكره، رضي الله عنهما، كان عمره خمس سنين.واسم أمه خمط وقيل نرجس.

الإئمة الإثنى عشر، ص117

     

 

 

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة